تعرف علي تطبيق Commute Booster والذي يساعد المعاقين بصريا فى التنقل بمترو الأنفاق

46

 

تغطية خاصة بقلم الكاتب و الإعلامي أحمد بهجت. 

 

 

 أنشأ باحثون في كلية تاندون للهندسة في جامعة نيويورك وكلية غروسمان للطب تطبيقًا لمساعدة الأشخاص ذوي الإعاقات البصرية على التنقل في نظام مترو الأنفاق في مدينة نيويورك و فقا لتقرير engadget.  

 

 

 

كما يستخدم Commute Booster كاميرا الهاتف الذكي للتعرف على العلامات ذات الصلة على طول طريق العبور و توجيه المستخدم إلى و جهته مع تجاهل العلامات والملصقات غير الضرورية .

 

و من حيث تم تصميم Commute Booster لـ “الميل الأوسط” حيث يمر الركاب بشباك الجر عبر البوابات الدوارة و الممرات و المحطات المزدحمة للبقاء على المسار الصحيح…

 

 

 

و من حيث يجمع التطبيق بين مواصفات موجز النقل العام (GTFS) و قاعدة بيانات موحدة و متاحة للجمهور حول طرق النقل العام مع التعرف البصري على الأحرف (OCR) لتفسير الإشارات وتوجيه المستخدم وفقًا لذلك. “من خلال دمج هذين المكونين يوفر Commute Booster ملاحظات في الوقت الفعلي للمستخدمين فيما يتعلق بوجود أو عدم وجود علامات تنقل ذات صلة في مجال رؤية كاميرا الهاتف الخاصة بهم أثناء رحلتهم ،” جاء في بيان صحفي لجامعة نيويورك نشر اليوم.

 

 

 

 و من حيث صرح “جون روس ريزو ” العضو المنتدب بجامعة نيويورك (و المؤلف المشارك للورقة) المعروف بعمله الهندسي الذي يساعد الأشخاص ذوي الإعاقة “يمكن أن يكون غدرًا للأشخاص الذين لا يستطيعون الاعتماد على البصر”. 

 

 

 

 

كما تتناول معظم تطبيقات الملاحة التي تدعم نظام تحديد المواقع العالمى (GPS) الأميال” الأولى “و” الأخيرة “فقط ، لذا فهي لا تلبي احتياجات المسافرين المكفوفين أو ضعاف البصر ويُقصد بـ Commute Booster سد هذه الفجوة “.

 

و هي بالتالي عبارة عن دراسة موضوعية بشرية مخططة لمعرفة مدى ثبات التطبيق في سيناريوهات التنقل في العالم الحقيقي. 

 

 

 

كما حققت دراسة استخدمت التطبيق في ثلاث محطات بمدينة نيويورك – جاي ستريت – ميتروتك ، وجادة ديكالب وشارع كانال – معدل نجاح بنسبة ٩٧% في تحديد العلامات ذات الصلة اللازمة للوصول إلى وجهة وهمية و تمكنت من “قراءة” اللافتات على مسافة و من زوايا مختلفة متوقعة من رحلة عادية. 

و من حيث انه غالبًا ما يتضمن “الميل الأوسط” التفاوض على شبكة معقدة من الممرات تحت الأرض و أكشاك بيع التذاكر ومنصات مترو الأنفاق . 

 

 

 

كما يأمل الباحثون في إتاحتها للاستخدام العام “على المدى القريب”. Commute Booster و هو تطبيق هاتف ذكي بسيط يستخدم مستشعرات قياسية للهاتف الحديث و لكن هذا يعني أن المستخدمين بحاجة إلى حمل كاميرات هواتفهم أثناء تنقلهم في نظام مترو الأنفاق في نيويورك – لا يزال يستحق كل هذا العناء و لكن أقل من الإعداد المثالي يمكن للمرء أن يتخيل بسهولة هذا التطبيق أو تطبيقًا مشابهًا يعمل على نظارات الواقع المعزز الذكية إذا أو عندما وجد جاذبية أوسع للمستهلكين. من حيث حاولت بعض الشركات بالفعل .

 

 

جريدة أخبار العاصمة الآن

التعليقات متوقفه